مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنية

"مجزرة القبير غير مقبولة"..

"على الأسد أن ينقل سلطته ويغادر سوريا"..

هذا هو ملخص السياسة الغربية التي أجملتها وزير الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون في هاتين العبارتين، وهما تدلان على ما يلي:

أولاً: أن الولايات المتحدة الأمريكية لم تنضج، ولن تنضج حلاً للقضية السورية.

ثانياً: أن الغرب غير مستعد لتغيير هذا النظام الصهيوني الذي ينفذ السياسة "الإسرائيلية" حرفياً فيما يخص حماية أمن "إسرائيل"، ولذا؛ فإن أقصى طموح الشعب السوري لابد أن يقف عند حد نقل السلطة.

ثالثاً: أن الغرب يضع خطاً أحمر لحدود تطلعات الشعوب العربية، وأن النموذج السوري، في نظره، لا ينبغي أن يجاوز ما وصلت إليه شعوب مصر واليمن على أقصى تقدير فيما يخص الإبقاء عن الأنظمة الحاكمة وخلع حاكمها الأول، والإبقاء على كل مفاصل التأثير الغربي في السياسات الداخلية والخارجية للبلدان الثائرة.

رابعاً: أن الأطباق اللاقطة لإشارات المجازر التي تحدث في بلدان المسلمين، تختلف عن أطباقنا اللاقطة، لا، بل تختلف حتى عن الأطباق الإنسانية عموماً؛ فمبلغ الغضب يقف عند حد "عدم القبول"، وربما كلمات أكثر وقعاً وعديمة الجدوى، كالتي يرددها بان كي مون بوصفه المذبحة بأنها " الوحشية التي لا توصف "، أو كوفي عنان الذي قال أنه "مشمئز من المجزرة"، أو ترتفع قليلاً في الصحافة والتليفزيون الأوروبي والأمريكي.

المراد إذن، أن تظل القضية السورية تراوح مكانها حتى ييأس الثوار والمجاهدين المدافعين عن الدين والأرض والعرض في سوريا، والشعب السوري البطل، فيحرم الثورة والمقاومة من رافدها الأساسي، طول النفس الشعبي الثوري، وأن يستمر الضغط بهذا الصمت والتواطؤ حتى يرضى الشعب السوري بعودة النظام مع أدوات تجميلية كالتي حصلت في بلدان "الربيع العربي".

لا جديد فيما تقوله رأس الدبلوماسية الوحشية الأمريكية؛ فالجميع مدرك أن حظوظ بقاء بشار في الحكم منعدمة، وأن طبيعة السياسة العالمية تقضي بضرورة الخلاص منه، ليس لكونه مجرماً دموياً، لكن لأن طريقته في الحكم تفضحهم لدرجة غير مقبولة، لاسيما عندما يبالغ في ذبح الأطفال والنساء على نحو لم يقبله العالم من قادة الصرب برغم خلوصهم في النهاية إلى وضع المسلمين في البلقان كمواطنين من الدرجة الثالثة أوروبياً، ونجاحهم في منع قيام دولة مسلمة في البلقان؛ إذ ليس من المهم من يمثل الواجهة المحلية في الحكم الاحتلالي الغربي لبلداننا المسلمة، وإنما الأكفأ والأقدر على الإبقاء على الغضب دون حدود الثورة وعدم الاستقرار المفضي إلى تهديد "مصالح" الغرب في البلاد العربية والإسلامية.

بشار جاوز القنطرة، ولن يعود، ولكن بقاءه مرهون فقط بدوره في جعل الثورة السورية ترضى فقط بمجرد إزاحته، أي أن بقاءه هو لكي يذهل الفرح برحيله يوماً ما الشعب السوري فيطلق الألعاب النارية في الهواء يوم رحيله مثلما فعل المصريون يوم 11 فبراير من العام الماضي ظناً منهم أنهم قد أسقطوا النظام!

وإذا كنا نستوعب ذلك، فعلى الثوار في الجيش السوري وغيره أن يفطنوا إلى أن انتصارهم رهين بوجودهم هم في سدة الحكم ما بعد بشار، وأن أي صيغة توافقية تجعل معظم السلطات المفصلة كالقضاء والإعلام والداخلية والدفاع في يد غيرهم مرفوضة تماماً..

يمكنهم يوماً ما أن يقبلوا "فلول" نظام بشار في وزارات التموين والصحة والمياه، مثلما يراد دوماً للأحرار أن يتسلموا حقائبها فقط في الديكور الائتلافي!

التعليقات   

 
Uta
0 #375 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةUta 2017-10-17 11:06
Yesterday, while I was at work, my sister stole my apple ipad and
tested to see if it can survive a forty foot drop, just so she can be a youtube sensation. My apple ipad
is now broken and she has 83 views. I know this is completely off topic but I had to share it with
someone!

My blog: tinder dating site free
اقتباس
 
 
Del
0 #374 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةDel 2017-10-16 01:12
An outstanding share! I have just forwarded this onto a co-worker who was
conducting a little homework on this. And he actually bought
me breakfast due to the fact that I discovered it for him...
lol. So let me reword this.... Thank YOU for the meal!!
But yeah, thanx for spending some time to discuss this subject here on your website.



Here is my web blog: tinder dating site
اقتباس
 
 
Rochelle
0 #373 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةRochelle 2017-10-14 00:22
If some one wants to be updated with most up-to-date technologies after that he must be pay a visit this tinder dating site free and be up to date everyday.
اقتباس
 
 
Millard
0 #372 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةMillard 2017-10-13 21:32
Hey! Quick question that's completely off topic. Do you know how to make your site mobile friendly?
My site looks weird when viewing from my iphone4.
I'm trying to find a theme or plugin that might be able to resolve this problem.
If you have any recommendations , please share. Appreciate it!



Here is my web blog :: tinder
اقتباس
 
 
Danae
0 #371 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةDanae 2017-10-13 18:19
If you want to take a good deal from this article then you have to apply such methods to your
won weblog.

My blog; tinder dating site free
اقتباس
 
 
Shirley
0 #370 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةShirley 2017-10-13 05:51
I'm extremely impressed with your writing skills as well as with the layout on your weblog.
Is this a paid theme or did you customize it yourself?
Either way keep up the excellent quality writing, it is rare to see a great blog like this one
these days.

Feel free to surf to my site: tinder dating site
اقتباس
 
 
Normand
0 #369 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةNormand 2017-10-13 02:42
Great blog! Do you have any suggestions for aspiring writers?
I'm planning to start my own tinder dating site free
soon but I'm a little lost on everything. Would you propose starting with a free
platform like Wordpress or go for a paid option? There are so many choices out there that I'm totally confused ..
Any ideas? Bless you!
اقتباس
 
 
Shaun
0 #368 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةShaun 2017-10-12 22:59
I'm amazed, I have to admit. Rarely do I encounter a blog that's both equally educative
and entertaining, and let me tell you, you've hit the nail on the head.
The problem is something too few folks are speaking intelligently about.
I'm very happy that I came across this during my
search for something regarding this.

Also visit my webpage ... tinder dating site free
اقتباس
 
 
Shelby
0 #367 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةShelby 2017-10-11 18:48
When I originally commented I clicked the "Notify me when new comments are added" checkbox and
now each time a comment is added I get four e-mails with the same comment.
Is there any way you can remove people from that service?
Thank you!

My web page ... tinder dating site free
اقتباس
 
 
Tiffany
0 #366 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةTiffany 2017-10-11 18:29
Someone necessarily help to make significantly posts I would state.
That is the first time I frequented your web page and to
this point? I amazed with the analysis you made to make this
particular post extraordinary. Magnificent activity!

Feel free to visit my blog: tinder dating site
اقتباس
 
 
Lan
0 #365 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةLan 2017-10-11 16:32
You made some really good points there. I checked on the internet to learn more about the issue and found most people will go
along with your views on this tinder
dating site free
.
اقتباس
 
 
Lynell
0 #364 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةLynell 2017-10-11 15:50
Good web tinder dating site you've got here..

It's hard to find high-quality writing like yours nowadays.
I seriously appreciate individuals like you! Take care!!
اقتباس
 
 
Odell
0 #363 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةOdell 2017-10-11 13:59
Attractive section of content. I just stumbled upon your site and in accession capital to assert that
I get in fact enjoyed account your blog posts.
Any way I will be subscribing to your augment and even I achievement you access consistently fast.


Also visit my weblog: tinder
اقتباس
 
 
Mikayla
0 #362 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةMikayla 2017-10-11 00:16
Great blog here! Additionally your web site a lot up fast!
What host are you using? Can I get your affiliate link to your host?

I desire my tinder
dating site free
loaded up as quickly as yours lol
اقتباس
 
 
Jermaine
0 #361 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةJermaine 2017-10-10 13:17
Hi, I do think this is a great website. I stumbledupon it ;)
I am going to revisit yet again since i have saved as a favorite it.

Money and freedom is the best way to change, may you be rich
and continue to guide other people.

Here is my web blog :: tinder
اقتباس
 
 
Ricardo
0 #360 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةRicardo 2017-10-10 11:22
Hi there, I enjoy reading all of your post. I wanted to write a little comment to support you.


Here is my webpage tender dating site free
اقتباس
 
 
Ouida
0 #359 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةOuida 2017-10-10 08:32
Hmm it appears like your blog ate my first comment (it was extremely long) so I guess I'll just sum it up what I wrote and say,
I'm thoroughly enjoying your blog. I as well am an aspiring blog blogger but I'm still new
to everything. Do you have any points for first-time blog writers?

I'd genuinely appreciate it.

my web blog ... tinder
اقتباس
 
 
Regan
0 #358 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةRegan 2017-10-10 07:49
Hmm is anyone else encountering problems with the images on this blog loading?
I'm trying to determine if its a problem on my end or if it's the blog.
Any suggestions would be greatly appreciated.

My website; tinder
اقتباس
 
 
Alfie
0 #357 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةAlfie 2017-10-09 15:42
Howdy! I could have sworn I've been to this blog before
but after browsing through some of the articles I realized it's new to me.
Anyhow, I'm definitely delighted I came across it and I'll be
book-marking it and checking back often!

Here is my site tinder dating
site free
اقتباس
 
 
Celsa
0 #356 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةCelsa 2017-10-09 05:12
There's definately a great deal to learn about this subject.
I love all of the points you have made.

my web-site: tender
dating
اقتباس
 
 
Glenn
0 #355 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةGlenn 2017-10-09 04:21
I have read so many articles regarding the blogger lovers except this post
is genuinely a good post, keep it up.

Also visit my web page; tender dating
site free
اقتباس
 
 
Charolette
0 #354 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةCharolette 2017-10-08 02:23
Excellent post. I used to be checking constantly this blog and I'm inspired!
Extremely useful information specifically the final part :
) I take care of such information a lot. I was looking for this particular info for a
long time. Thanks and good luck.

my weblog tender dating
اقتباس
 
 
Crystal
0 #353 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةCrystal 2017-10-07 08:10
I am truly delighted to read this webpage posts which contains tons of useful information, thanks for providing these kinds of
data.

Feel free to surf to my web-site :: tender dating
اقتباس
 
 
Abel
0 #352 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةAbel 2017-10-07 05:24
Hello there, just became aware of your blog through Google, and found that it's truly informative.
I'm gonna watch out for brussels. I'll appreciate if you
continue this in future. Many people will be benefited from your writing.

Cheers!

my web site :: tender dating
اقتباس
 
 
Leonie
0 #351 مجزرة القبير والحل السياسي على الطريقة اليمنيةLeonie 2017-10-07 02:01
Hello to all, since I am in fact keen of reading this web tender
dating site free
's post to be updated regularly. It contains good material.
اقتباس
 

أضف تعليق